499 مشاهدة نشرت منذ 3 years

“المراغى” خلال الاحتفال بالذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو: الثورة رمز للإنقاذ والخلاص واقتلاع جذور الدكتاتورية والإرهاب

كتب | على عثمان

نظم الاتحاد العام لنقابات عمال مصر مهرجانا عماليا بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيه عبروا فيه عن تأييدهم للرئيس عبد الفتاح السيسى والوقوف خلفه فى جميع مواقع العمل والانتاج لتحقيق آمال وطموحات الوطن.

وأكد النائب جبالى المراغى، رئيس الاتحاد العام ورئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، ان العمال حريصون على حماية اهداف 30 يونيو حيث ساهموا فى اقامة المشروعات العملاقة وانهم سيواصلون العطاء ويحرصون على تلبية ناء القيادات السياسية فى كافة المجالات.

وقال المراغى فى برقية للرئيس بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة يونيو:

السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسى
رئيس الجمهورية
السلام عليكم ورحمة اللـه وبركاته،

لم يكن يوم الثلاثين من يونيو 2013 يوما عاديا فى تاريخ مصر والمصريين، بل كان يوما للمواطنة والمساواة بين الناس بلا تمييز دينى أو طائفى وبلا تمييز بين الرجل والمرأة. لذلك حق علينا أن نتذكره ونقف أمامه بكل الإجلال والاحترام لأنه كان يوما خالدا فى تاريخنا وسيكون له شأن كبير فى مستقبل الأجيال القادمة.

وفى غمرة احتفالات شعب مصر العظيم بالذكرى الخامسة لثورة الثلاثين من يونيو المجيدة بقيادتكم الشجاعة ومع بداية ولايتكم الثانية لقيادة سفينة الوطن إلى بر الأمان فإننى بالأصالة عن نفسى وبالإنابة عن ممثلى عمال مصر فى مختلف مواقع الإنتاج والخدمات الذين يشاركون اليوم فى المهرجان العمالى الكبير الذى دعى إليه الاتحاد العام لنقابات عمال مصر بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة الثلاثين من يونيو المجيدة فإننى أتشرف بأن أتقدم لسيادتكم بأصدق آيات التهنئة متمنيا لكم موفور الصحة والعافية ولمصر العزيزة كل التقدم والازدهار.

ولربما كان أعمق ما فى 30 يونيو 2013 أنها لم تكن ثورة بالمعنى التقليدى للثورات التى يسيطر فيها الغضب على العقل بقدر ما هى رمز للإنقاذ والخلاص واقتلاع جذور الدكتاتورية والإرهاب، والكشف عن البراقع الدينية والقبعات الأجنبية التى كانت تساند جماعة الإخوان الإرهابية وتثير الفتن وتسعى لشراء الذمم الخربة لإحداث انقسام فى صفوف الشعب.

ولكن رعاية اللـه لمصر هى التى هيأت لنا من أمرنا رشدا بظهور قائد وطنى شجاع وضع روحه على كفه ولم يعبأ بتهديدات واضعى القنابل وزارعى الألغام وحاملى صناديق الديناميت وكانت استجابة سيادتكم لنداء الجماهير بداية سير مصر على طريق استعادة حلم الاستقرار وانتصار إرادتها الحرة.

إن عمال مصر يتقدمون لسيادتكم بأسمى آيات التقدير والاعتزاز ويعاهدونكم على بذل أقصى الجهود للإسهام فى تدعيم مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة التى تعيشها مصر فى ظل قيادتكم الحكيمة وسياستكم الرشيدة.

كما أن عمال مصر يرفضون الإضراب ويؤكدون التزامهم بالحوار الوطنى مع الحكومة وأصحاب الاعمال كآلية لتحقيق العدالة الاجتماعية والاستقرار وترسيخ مفاهيمه والعمل على تذليل العقبات التى تحول دون تنفيذه.

حفظ اللـه مصر وطنا عزيزا آمنا، وشعبا أبيا كريما يمضى لمستقبل أفضل بكل العزم والثقة.

والسلام عليكم ورحمة اللـه وبركاته،

ومن جانبه قال النائب محمد وهب الله الامين العام للاتحاد ووكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب ان احتفالنا بالذكرى الخامسة تاتى مع بداية دورة نقابية مدتها اربع سنوات مما يساهم فى تحقيق الانجازات والامال خلال الولاية الثانية للرئيس عبد الفتاح السيسى.

Print Friendly, PDF & Email